منتديـــات مـ،غرب



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
تحية خالصة لكل زوار و رواد منتدانا فيستــا، أما بعد فنخبركم بأنه سيتم النهوض بالمنتدى رغبة في الرقي و الازدهار و الحصول على عدد أكبر من الزوار و خصوصا الأعضاء و هذا بالزيادة في عدد المشاركات و المواضيع.والسلام(المرجو توزيع الخبر)

شاطر | 
 

 الإكسسوارات آدم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
yassine
ساكن جديد
ساكن جديد
avatar

عدد المساهمات : 38
نقاط : 100
تاريخ التسجيل : 23/02/2010

مُساهمةموضوع: الإكسسوارات آدم   الجمعة أبريل 30, 2010 7:00 am

هناك إكسسوارات أصبحت من البديهيات بالنسبة للرجل بحيث يعتبرها

من أساسيات مظهره في الحياة اليومية والعملية، لكن هل هناك

إكسسوارات لا يستغني عنها لأنها تعدت دورها الكمالي بالنسبة له؟ مما

لا شك فيه إن علاقة الرجل بإكسسواراته عرفت تطورا كبيرا وللأحسن في

الآونة الأخيرة، ويعود الفضل في ذلك إلى رغبته في أن يتميز عن غيره

ويتفرد بأسلوبه الخاص حتى يلفت الانتباه في عالم أصبح فيه المظهر

يلعب دورا مهما في الحياة.

لذلك ليس غريبا إن نجده يبحث عن كل جديد يمكن إن يضفي عليه هذه

الصفة أو الميزة. إكسسوارات غير تلك التي تعود عليها، والتي كانت

تقتصر إلى عهد قريب على ربطة العنق، أزرار الأكمام، وقلم مترف، وهو

الأمر الذي قد يصيب بالملل بعد فترة مهما غير في ألوانها وأشكالها. ويزيد

الأمر سوءً إذا كان الشخص شاباً من جيل المدرسة العصرية يبحث دائما

عن اللافت والمريح في الوقت ذاته.

في السنوات الماضية رأيناه يحاول التخلص من قيود الثياب الرسمية أو

ربطة العنق بمجرد خروجه من مكان العمل، ومحاولته الاستغناء عنها في

أيام الإجازات وفي المناسبات غير الرسمية، ولبى له المصممون هذه

الرغبة بتصميم جاكيتات وقمصان «سبورت» ، إضافة إلى تقديمهم

إكسسوارات جديدة تتماشى مع متطلباته الشابة، وهذا ما يفسر زخر

عروض الأزياء الأخيرة ليس بالأزياء المختلفة فحسب، بل أيضا

بالإكسسوارات المتنوعة بدءا من القبعات إلى الإيشاربات، من الحرير

للصيف أو صوف الكشمير للشتاء، التي تعوض عن الملابس الرسمية

وتعطيه مظهرا مفعما بالشباب، مروراً بالحقائب التي يحمل بعضها على

الكتف وبعضها الآخر باليد، كما طرحوا له علب وولاعات سجائر، جاء بعضها
بتعرفو ولاعات زينة
وكأنه تحف فنية، بل وحتى النظارات أصبح المصممون يراعون فيها أن

تتماشى مع ألوان الأزياء وموضتها عوض اكتفائهم بتناغمها مع شكل

الوجه أو بوظيفتها العملية، التي لم تعد تشكل إي عامل جذب للشباب.

الطريف والجديد أن خبراء الموضة ينصحون حاليا باختيارها، أي النظارات،

حسب لون حزام البنطلون أو حزام ساعة اليد أو بلون الحذاء. أما إذا لم

تكن ممن يميلون إلى القبعات، فإن المظلات الواقية من المطر خصوصا إذا

كانت بعصا طويلة من الخشب ستعطيك مظهر «الجنتلمان»، أما إذا كنت

تفضل المظلة الصغيرة التي يمكن ثنيها والاحتفاظ بها في الحقيبة تحسباً

لتغير الطقس، فهي أيضا مقبولة. المهم إن تعرف أن كل ما تلبسه من

إكسسوارات يعكس ذوقك وشخصيتك، لذلك لا تستهن بالأمر وتتعامل معه

بلا مبالاة في الصباح، والأهم إن لا تعتمد على بذلتك الأنيقة أو زيك

«السبورت» وحدهما لإعطائك التميز الذي تتوخاه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الإكسسوارات آدم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديـــات مـ،غرب :: شؤون ادم :: أناقة ادم-
انتقل الى: